صبة كلب البحر

مع قدوم الشتاء الان و مع نهاية الربيع ، ربما ترى مجموعات من كلاب البحر (القرش ) تسبح مع بعضها البعض بالقرب من محطات التحلية أو الكهرباء أو محطات الموانئ النفطية هذه الظاهرة أطلق عليها الصيادون في ليبيا “صبة كلب البحر ” و تحدث في العام مرتين
على الأقل نحن نعرف من مشاهداتنا و توثيق بعض الصيادين أن كلب البحر ” كلب بودريوة” لديه هجرة موسمية و لأنها قروش تحب المياه الدافئة و الاستوائية فالمحرك الاساسي لها في هذه الهجرة الموسمية درجات الحرارة
يعتبر وضع تعداد كلب بودريوة وضع حساس بسبب تعرضها للصيد و ايضا بطئ نموها و تأخر وصولها لمرحلة النضج الجنسي فيجيب تفادي صيدها او وضع قوانين لتنظيم عمليات الصيد من قبل الجهات المختصة.
العديد من الباحثين يستخدمون طريقة الوسم أو وضع نوع من Tag على الزعنفة الظهرية يكون موصول عن بعد بمستقبل يتابع تمط الحركة في القروش المهاجرة و التي يعتبر كلب بودريوة أحداها فإذا وجدت على الزعنفة الظهرية شريط ما ، او داخل احشائها (المعدة )جهاز صغير ، احتفظ به و قم بمراسلتنا
في حال رؤيتكم لهذه الظاهرة نرجو منكم توثيقها وارسالها لنا عبر صفحتنا على الفيس بوك أو عبر تطبيق الواتس أب على الرقم التالي :0913651949

شارك المقالة:

عن سارة علي عبدالنبي

باحثة و متحصلة على ماجستير بيولوجيا بحرية من جامعة عمر المختار بمدينة البيضاء.

عرض جميع مقالات سارة علي عبدالنبي ←

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *